::بدء التجهيزات لاستقبال 24 ألف حاج بمنفذ الوديعة البري بحضرموت       ::قيادي بالمقاومة ينشر محاضر التحقيقات في اغتيال الشيخ "راوي" بعدن ويكشف تورط "هاني بن بريك"       ::الحوثيون يشنون قصفا صاروخيا على قرى شمال الضالع       ::سقوط قذيفتي كاتيوشا على مدينة مأرب ولا ضحايا     

 

أخبار حضرموت

مؤتمر لصحافة السلام في مدينة المكلا

كتب : حضارم نت ـ متابعات 03/05/2019 19:19:07

نظمت منصة صحافة السلام مؤتمر لصحافة السلام مساء اليوم، بالتزامن مع الاحتفالات التي يشهدها العالم احتفاء باليوم العالمي لحرية الصحافة الثالث من مايو من كل عام وذلك بمدينة المكلا برعاية السلطة المحلية بمحافظة حضرموت

وفي كلمة المنصة أشار الأستاذ سالم عوض أبن سهل مؤسس و رئيس منصة صحافة السلام في اليمن إلى أن هذا المؤتمر جاء نتيجة لنقاشات واسعة ومعمقة وبعد أن اتيحت لنا فرصة المشاركة في فعاليات إعلامية في الجمهورية التونسية الشقيقة مشيرا إلى أن هذا الإنجاز هو الأول على مستوى حضرموت بل و اليمن كله.

وأضاف من هنا من حضرموت نرسل رسالة سلام ومحبة بروح تنشر الخير في ربوع وطن مزقته الجراح.

مشير إلى الرسالة السابقة المتمثلة في الأوكسترا التي عزفت في كوالالمبور مؤخراً.

وأكد أن انطلاقة مؤتمر pjc من المكلا مدينة السلام التي تشهد استقرار أمنياً بعد تحريرها عام 2016 تأتي بالتزامن مع اليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يوافق 3مايو، وكما دعا الأستاذ سالم ابن سهل كافة أطراف السياسية بوقف الحرب لبناء وطن ديمقراطي قائم على التعددية ويكفل حرية التعبير.

وناقش المؤتمر ثلاثة محاور "أخلاقيات الصحافة وكيف تناول المادة الإخبارية قدمها الأستاذ علي سالم اليزيدي" وفي المحور الثاني "حرية الصحافة وكيف تساعد في تحقيق التنمية المستدامة" تحدث الأستاذ محمد عبدالله الحداد فيما كان المحور الثالث حول "تمكين المرأة وموقع النساء في صحافة السلام" قدمته الأستاذة مارينا عوض الجوهي.

وتخلل المؤتمر مناقشة مع عدد من الأساتذة في مجال الصحافة عن كيفية إن يكون إعلام مستقل ينشد السلام في زمن الحرب وفقاً للأخاقيات والموصفات المهنية لحرية الصحافة

حضر الفعالية الدكتور وجدي باوزير دكتور لقسم الصحافة والإعلام بجامعة حضرموت و الأستاذ أحمد زين باحميد استاذ الإعلام بجامعة حضرموت والأستاذ صلاح العماري السكرتير الصحفي للمحافظ محافظة حضرموت وعدد من الإعلاميين والصحفيين و المهتمين وعدد من الشخصيات الإجتماعية.

 

لا تذهب وتتركنا نسعد بإعجابك بصفحتنا على الفيس بوك ... إضغط هنا



التعليقات