::توفي منهم 208.. ائتلاف حقوقي يرصد تعذيب 1635 مختطفا في سجون الحوثي       ::إصلاح المهرة: الوضع في المحافظة يتطلب توحيد الجهود للحفاظ على السلم الاجتماعي       ::القوات المشتركة تفكك عشرات الألغام والعبوات الناسفة الحوثية غرب حيس       ::الانتقالي يعلن مقتل اثنين من قياداته العسكرية في أبين     

 

أخبار حضرموت

‏موظفو هيئة الشئون البحرية بالمكلا يشكون تهميش المركز الرئيس بعدن واستحواذه على المخصصات المالية

كتب : حضارم نت ـ متابعات 15/11/2020 17:06:15


رفع موظفو فرع الهيئة العامة للشئون البحرية بمحافظة حضرموت رسالة شكر وتقدير للدكتور سالم أحمد الخنبشي نائب رئيس مجلس الوزراء القائم بأعمال وزير النقل لتدخله العاجل في رفع الظلم والتهميش عن الفرع بسبب ذهاب إيراداته للمركز الرئيس دون الاستفادة منها في تطوير الفرع الذي يعاني عجزا كليا في الإمكانيات.

وجاء في الرسالة التي وقع عليها جميع موظفي الفرع بأن توجيهات الوزير التي قضت بتخصيص نسبة من الإيرادات لتطوير الفرع جاءت في وقتها، كون الفرع عانى ظلما وتهميشا منذ تأسيسه ما جعله عاجز عجزا كاملا عن أداء المهام الموكلة إليه رغم أن أغلب إيرادات المركز الرئيس للهيئة هي من الموانئ النفطية ضمن نطاق فرع الهيئة بالمكلا.

وأوضح الموظفون أن الإيرادات التي تحققت للمركز الرئيس من الموانئ النفطية تم بها تعزيز فروع الهيئة بعدن والحديدة بقوارب متطورة لمكافحة التلوث البحري وتركيب منظومات اتصالات متقدمة و بناء مقرات للفروع وتوظيف وتأهيل للعديد من الموظفين بالفروع، ولكن فرع الهيئة بالمكلا للأسف لم يجد الاهتمام المستحق فلا يوجد مع الفرع قارب لمكافحة التلوث البحري أو معدات مكافحة رغم المطالبات المتكررة للمركز الرئيس في ذلك كما لم يتم بناء مقر للفرع أو تعزيزه بمنظومة اتصالات.

ووفقا لرسالة الموظفين، يعاني الفرع من عدم وجود سيارة ليقوم بمهامه، فضلا عن وجود 9 موظفين فقط في الفرع، بينما في المركز الرئيس والفروع الأخرى يزيدون عن ثلاثمائة موظف، وأضافوا أن كل هذا النقص رغم أن الفرع يغطي عمله قرابة نصف سواحل اليمن وعدد ثلاثة موانئ تجارية وثلاثة موانئ نفطية وعدد من الموانئ السمكية بالمنطقة.

والهيئة العامة للشئون البحرية هي السلطة البحرية اليمنية المختصة بقضايا السلامة البحرية وحماية البيئة البحرية وتطبيق التشريعات البحرية الدولية والمحلية والتأهيل والتدريب البحري، وهي جهة رقابية على المياه اليمنية والموانئ.


لا تذهب وتتركنا نسعد بإعجابك بصفحتنا على الفيس بوك ... إضغط هنا



التعليقات